التخطي إلى المحتوى

تعتبر الأسماك من الأكلات التي يحرص العديد على تناولها مرة أسبوعيًا؛ حيث أنها مغذية ومفيدة للجسم، ومن أكثر فوائدها، قدرتها على زيادة التركيز وتقوية الذاكرة والحفاظ على قوة الأسنان والعظام والحماية من السرطان والاكتئاب، ولكن يجب خلال شراء السمك، التأكد من أنه سيمنح الجسم كل هذه المميزات، لأن هناك أنواع تشكل خطرًا على من يتناولها، وهذا ما أكدته وزارة الصحة والسكان، موضحة أن هناك سمكة منتشرة بالأسواق في الفترة الحالية، يجب تجنب شرائها لأنها تحتوي على سموم.

الصحة تحذر من تناول سمكة القراض

وأشارت وزارة الصحة، إلى أنه يجب الابتعاد عن صيد أو تناول سمكة الأرنب، والتي يطلق عليها أيضًا “القراض”، حيث تحتوي أجزاء عديدة من جسمها على سم “التيترودوتوكسي”، والذي يعتبر من السموم الفتاكة والتي لم يتم العثور على مصل لها حتى الآن، ولهذا ستكون السمكة سببًا في وفاة أغلب من يتناولها.

كيف تتعرض على سمكة الأرنب؟

وأوضحت الصحة، أن السمكة تمتلك أسنان مدببة وحادة يسهل رؤيتها، كما أن لونها يميل إلى الرمادي، وجسمها ينتفخ بمجرد أن تكتشف وجود خطر حولها، وبجانب ذلك يمكن العثور عليها في المحيطات والبحر الأحمر، وتمتلك القدرة على   الوصول للبحر المتوسط من خلال قناة السويس، ولهذا يجب بمجرد رؤية هذه المواصفات على إحدى الأسماك، التوقف عن اصطيادها حتى لا يتم بيعها بالأسواق، مؤكدة أنها وصلت إلى المحلات بسبب عدد من الصيادين، ولهذا تم عمل رقابة مشددة على عمليات الصيد والأسواق.

مفيش مصل للسم.. الصحة تحذر من تناول هذه السمكة وتؤكد: جسمها يحتوي على سم قوي
سمكة الأرنب

أعراض الإصابة بالتسمم بعد تناول سمكة الأرنب

وأكدت الوزارة، أن أعراض التسمم تظهر على الجسم بعد مرور 8 ساعات من تناول سمكة القراض، وتكون عبارة عن:

  • الشعور بضيق في التنفس.
  • ألم في المعدة.
  • حدوث تنميل في الأطراف وأحيانًا يظهر بجميع أنحاء الجسم.
  • انخفاض ضربات القلب.
  • القيء والغثيان.