التخطي إلى المحتوى

يترقب المسؤولون في نادي الزمالك موقف نظيره جالطة سراي التركي بشأن مصير اللاعب مصطفي محمد لاعب الفريق المعار من نادي الزمالك، حيث أشارت تقارير إلى إمكانية عودة اللاعب إلى القلعة البيضاء خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة بسبب معاناة النادي التركي من أزمة مالية تعوق سداد قيمة الصفق.

وعلى الرغم من إعلان الفريق التركي جالطة سراي شهر ديسمبر الماضي الموافقة على تفعيل بند الشراء الخاص باللاعب وسداد قيمة العقد الذي يصل إلى 4 ملايين دولار أمريكي للاستمرار في النادي التركي، لكن الفريق يعاني من أزمات مالية وإدارية بسبب الانتخابات الرئاسية التي ينتظرها الجميع المقررة يوم الحادي عشر من شهر يونيو المقبل ومعاناة الفريق من عدم وجود سيولة مادية لسداد المبلغ إلى القلعة البيضاء.

تفاصيل مثيرة.. مصطفي محمد يقترب من العودة للزمالك بعد أزمة جالطة سراي
تفاصيل مثيرة.. مصطفي محمد يقترب من العودة للزمالك بعد أزمة جالطة سراي

ومن المقرر أن يدفع النادي التركي في الثلاثين من شهر يونيو المقبل قيمة انتقال اللاعب مصطفي محمد بشكل كامل وفي حالة عدم السداد خلال 48 ساعة يتم فسخ العقد تلقائيا ويعود اللاعب إلى القلعة البيضاء، حيث ينص العقد على عودة اللاعب مرة أخري إلى الزمالك في حالة عدم سداد قيمة الصفقة.

وقال مدير في نادي جالطة سراي التركي إلى شبكة “Ajansspor” التركية تعليقا على مستقبل مصطفى محمد دون ذكر اسمه: “ما زال لدينا حتى الأول من شهر يوليو لندفع إلى الزمالك، ويمكننا الدفع إذا أردنا، لكننا أردنا ترك هذا القرار للإدارة الجديدة، ربما لن ترغب في دفع هذه الأموالـ رأيي الشخصي هو أن مصطفى محمد يجب أن يبقى في جالطة سراي، ولكنه يحصل على راتب أكبر مما يقدمه للفريق”.