التخطي إلى المحتوى

أثارت المطربة الشعبية «بوسي» جدلًا واسعًا عبر منصات السوشيال ميديا بعد تداول فيديو لها من حفل زفافها الأحد الماضي على رجل الأعمال ومصفف الشعر «هشام ربيع»، والتي بدت فيه غاضبة ورددت جملة “عليا الطلاق أبوظ الجوازة عادي، أنا هابة مني”، مما أثار تساؤلات رواد ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عن سبب غضب العروس في تلك الليلة، خاصة أنها ظهرت على ملامحها مشاعر السعادة، وقامت بالرقص مع المعازيم.

سبب غضب الفنانة بوسي في حفل زفافها

كشف مصدر مقرب من المطربة عن سبب غضبها خلال حفل زفافها قائلًا؛ إن ضيق قاعة الفرح هو السبب في إثارة غضبها، حيث كانت القاعة ضيقة للغاية وفاقت أعداد المعازيم السعة الاستيعابية للمكان، وظهرت ملامح العصبية على وجه بوسي خاصة بعد أن تردد على مسمعها شكوى العديد من المعزومين من ضيق المكان والذين أبدوا انزعاجهم من التكدس، فيما طالبت الراقصة الاستعراضية «دينا» والتي قامت بإحياء حفل الزفاف المتواجدين بإتاحة المجال لها حتى تتمكن من مواصلة رقصاتها بسهولة.

الجدير بالذكر أنه أتم إحياء حفل زفاف الفنانة «بوسي» على زوجها «هشام ربيع» في أحد فنادق القاهرة الكبرى، وحضر الحفل عدد كبير من نجوم الفن والغناء منهم؛ المغني الشعبي حكيم، والمطرب مصطفى حجاج، والفنانة ريم البارودي، ووفاء عامر، ومريهان حسين، وآيتن عامر، وهنادي مهنا، وزوجها أحمد خالد صالح، ومحمد أبو داوود، ويشار إلى أن تلك الزيجة هي الثانية للمغنية بعد انفصالها عن زوجها السابق ومدير أعمالها «فطين».