التخطي إلى المحتوى

يستقبل حامل اللقب مان سيتي مساء اليوم نظيره أستون فيلا، ليكون مطالباً بالفوز ولا غيره من أجل ضمان تحقيق لقب هذا الموسم، بعدما خسر الفريق كل الكؤوس التي شارك بها، حيث أن النقاط الثلاثة ضد استون فيلا، تضمن للسماوي اللقب الثاني على التوالي بصرف النظر عن نتيجة مباراة ليفربول وولفرهامبتون التي تقام في نفس التوقيت.

مباراة مانشستر سيتي واستون فيلا اليوم

يسدل الستار اليوم على منافسات موسم 2021-2022 في أقوى الدوريات الأوروبية “البريميرليغ”، وتظل هوية البطل مبهمة حتى الجولة الأخيرة، وحائرة بين ليفربول ومان سيتي، حيث تنطلق جميع لقاءات الأسبوع 38 في نفس التوقيت، وهو مساء اليوم الأحد 22-5-2022 في الساعة السادسة مساءاً بتوقيت الرياض، الساعة 17:00 بتوقيت القاهرة، حيث يترقب تحديد البطل بين ليفربول والسيتي، وتحديد هداف البريميرليغ بين محمد صلاح وسون, تحديد الفريق صاحب المركز الرابع بين أرسنال وتوتنهام، والهابط الثالث لدوري الدرجة الأولى بين ليدز يونايتد وبيرنلي.

بعد موسم أكثر من رائع تحت قيادة الإسباني بيب جوارديولا، لم يخسر فيه الفريق سوى ست لقاءات فقط على كافة المستويات، بواقع 3 في البريميرليغ، وواحدة في دوري الأبطال، ومثلها في كاس انجلترا والرابطة، يأمل الفريق السماوي في الخروج بلقب هذا الموسم، وذلك عندما يستقبل الفيلا على ملعبه بالاتحاد وسط حضور جماهيري كبير، في الوقت الذي يتطلع فيه جيرارد المدير الفني للضيوف، لإنهاء الموسم بأفضل طريقة ممكنة، وهو تحقيق الفوز على حامل اللقب وتجريده من لقبه.

تشكيلة مانشستر سيتي ضد استون فيلا

بحسب “الجارديان” فإن السيتي يستعيد خدمات الظهير الأيمن كايل والكر بعد غيابه لفترة طويلة بسبب الإصابة، وسيكون أساسياً ضد استون فيلا في مباراة التتويج اليوم على ملعب الاتحاد، وإليكم التشكيل:

لحراسة المرمى، إيدرسون، في خط الدفاع: كايل والكر ، ايمريك لابورت ، جون ستونز، جواو كانسيلو. في خط الوسط: رودري، كيفين دي بروين، برناردو سيلفا. في خط الهجوم: رحيم سترلينج، رياض محرز، جابريل خيسوس.

يطمح فريق السيتي لتكرار فوزه على أستون فيلا مجدداً، بعد الفوز خارج ملعبه بهدفين مقابل هدف، سجلهما البرتغاليين روبن دياز وبيرنادو سيلفا، ولن تكون موقعة الاتحاد سهلة على المدير الفني الإسباني، خاصة وأنه يعلم الحافز الكبير للضيوف لإسقاطه على ملعبه، ومدى تأثير ذلك على معنوياتهم قبل نهاية الموسم الحالي.

وتوج البلجيكي كيفين دي بروين لاعب وسط مان سيتي بلقب أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي لهذا الموسم، متفوقاً على المصرى محمد صلاح، وقدم دي بروين موسم جيد مع السماوي، على المستوى الفردي والجماعي، ليصبح صاحب ال 30 عاماً من أكثر اللاعبين تتويجاً بالجائزة، بعدما نجح في إحرازها في مناسبتين حتى الآن، وهو سيكون حاضراً لقيادة وسط ملعب فريقه ضد استون فيلا الليلة.

اليوم هو حسم البريميرليغ، معرفة هوية البطل، بعد ماراثون طويل منذ أغسطس الماضي، وسط ترشيحات للعديد من الفرق منها مانشستر يونايتد وتشيلسي، يسدل الستار على الموسم، وسط منافسة ثنائية بين السيتي وليفربول، الأول كان بعيداً عن المنافسة في  الربع الأول، وظن الجميع أن المنافسة ستكون ثنائية بين السيتي وليفربول، قبل أن يبتعد ليفربول في ديسمبر الماضي ، قبل أن يعود مجدداً لملاحقة السيتي، فهل فاته القطار، أم قد يلحق بالصدارة في الجولة الأخيرة معلناً تتويجه باللقب.

تهم نتيجة مباراة السيتي واستون فيلا الملايين من عشاق ليفربول، حيث أن  أي تعثر لأصحاب الأرض حتى بالتعادل، قد يعني أنه في حال فوز ليفربول على ولفرهامبتون سيتوج رسمياً الأخير بطلاً للبريميرليغ، وفي حال خسارة بيب جواردلولا لهذا اللقب، سيكون  هو الموسم الصفري الثاني للمدير الفني الإسباني منذ توليه السيتي، وستكون مفاجأة كبيرة للفريق الذي قدم أداءات جيدة أوروبياً ومحلياً هذا الموسم.

نتيجة مباراة مان سيتي واستون فيلا

فاجأ استون فيلا مانشستر سيتي ونجح في التقدم بهدف في وقت متأخر من الشوط الأول، ليصبح الفريق السماوي بحاجة لتسجيل هدفين، في حال فاز ليفربول على ولفرهامبتون والذي تيشير نتيجته حتى الآن للتعادل هدف لمثله.

تمكن مان سيتي من قلب الطاولة على أستون فيلا وتحقيق اللقب بعد فوزه بنتيجة 3-2.