التخطي إلى المحتوى

إستيقظ العالم في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة الموافق الثالث عشر من شهر مايو للعام الجاري 2022 على أنباء تفيد بوجود حمى مجهولة أصابت عدد كبير من المواطنين في كوريا الشمالية وهو الأمر الذي خلف الكثير من المصابين والوفيات وسط رعب سكان العالم.

حمى مجهولة تضرب كوريا الشمالية وسط رعب العالم

وفي التفاصيل الخاصة بالخبر فإن وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية قالت بأن هناك ستة وفيات بالإضافة إلى ما يصل لنحو 350 ألف شخص أصيبوا بسبب وجود حمى مجهولة إنتشرت في أرجاء البلاد وذلك بعد يوم واحد فقط من إعتراف بيونغ يانغ بتفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 للمرة الأولى في البلاد.

وذهبت بعض وسائل الإعلام لتؤكد أن كوريا الشمالية من المحتمل ألا تكون لديها الكثير من اختبارات كوفيد-19 وغيرها من المعدات الطبية الأخرى التي تسمح بالكشف عن الفيروس اللعين مع عدم معرفة السبب وراء تلك الحمى الجماعية فيما سيكون الكورونا مدمر في بلد بها رعاية صحية معطلة وسكان غير محصنين وهو ما قد يؤدي إلى ملايين الإصابات.

وسبق وأن قالت وكالة الأنباء المركزية في كوريا الشمالية أن البلاد تعاني من 350 ألف إصابة بالحمى منذ أواخر شهر ابريل الماضي ولم يتعافى منهم سوى 162200 شخص فقط فيما تم إكتشاف إصابة 18 ألف شخص ظهرت عليهم الحمى يوم الخميس الماضي وقامت وقتها السلطات الصحية بعزل 187800 شخص لتلقي العلاج.

وفي أول رد فعل من الحكومة قامت بإغلاق كامل على مستوى البلاد بعد الإعتراف بأولى الإصابات من فيروس كورونا فيما تم جراء الكثير من الأختبارات على عدد غير محدد من الأشخاص لمعرفة المصابين وعزلهم لمنع الاختلاط مع الأصحاء.