التخطي إلى المحتوى

نشرت الفنانة إيمي سمير غانم صورة لها عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي ” إنستجرام”، ظهرت خلالها مرتدية الحجاب واسدال صلاة، لتفاجئ جمهورها لما بدت من وزن منخفض بشكل ملحوظ جعلها تخطف الأنظار بعد فترة غياب طويلة عن السوشيال ميديا.

وكان آخر منشورات إيمي سمير غانم على السوشيال ميديا خلال شهر رمضان المنقضي حيث نشرت صوره والديها الراحلين سمير غانم ودلال عبد العزيز، متأثرة بغيابها عن رمضان هذا العام وانها في حاجة شديدة إليهم داعية الله أن يرحمهما

وحازت الصورة على إعجاب الجماهير، خاصة أنها ليست الأولى التي تظهر بها إيمي مرتدية الحجاب بل إنها بعد وفاة والديها تأثرت كثيرا وبدت في أكثر من مناسبة مرتدية الحجاب مما جعل الجمهور في حيرة إذا كانت أردت الحجاب حقًا أم لا خاصة بعد ظهورها أمام الكعبة وهي مرتدية الحجاب.

إلا أن إيمي بعد أن تدوالت أنباء كثيرة عن ارتدائها الحجاب ردت علي هذا الجدل بنشر صورة  لها بدون حجاب وهو ما اعتبره الجمهور أنها تقوم بنفي ما تردد من أخبار حول ارتدائها الحجاب.

ولاقت صورها تفاعلًا كبيرًا من الجمهور على مواقع التواصل بسبب ظهورها الجديد بعد فترة اختفاء، وبعد فترة من القلق على حالتها النفسية، وكذلك بسبب ظهورها بالحجاب مجددًا بعد وفاة والديها، حيث ظهرت به في أكثر من مناسبة، وهو الأمر الذي حاز على اهتمام الجمهور.