التخطي إلى المحتوى

فتح الكابتن سيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالنادي الأهلي النار علي رئيس اتحاد الكرة السابق احمد مجاهد حول حقيقة تصريحاته التي أدلي بها مؤخرا عن تاكده من خوض الاهلي بطولة كأس العالم للأندية بكامل نجومه علي الرغم من مشاركة البعض في نفس الفترة مع منتخبات بلادهم، ويعاني الاهلي من أزمة مستمرة حيث يصر الفيفا علي بدأ البطولة يوم 3 فبراير المقبل هو الأمر الذي ترفضه ادارة الاهلي بسبب مشاركة عدد من لاعبيه الأساسيين مع منتخبات بلادهم.

وقال عبدالحفيظ: ” لا اعلم ماهو السبب في تلك التصريحات، نحن أخذنا بها لأنها كان في موضع مسئولية، لقد كان رئيس الاتحاد المصري حينها”، وتابع: “الموضوع شائك للغاية وانا متعجب كثيرا من تلك التصريحات” واكد: “اين تصريحاته من الحقيقة؟.. الاهلي سيخوض كاس العالم للأندية دون لاعبيه”.

ويعاني الاهلي من غياب عدد كبير من لاعبيه الأساسيين بسبب إصابة بعضهم مثل بدر بانون وأكرم توفيق فينا يشارك البعض الآخر مع منتخبات بلادهم وهم محمد الشناوي وأيمن اشرف وحمدي فتحي وعمر السولية ومحمد شريف وعلي معلول.