التخطي إلى المحتوى

دقت إدارة ليفربول جرس الإنذار للسنغالي ساديو ماني نجم الفريق أثناء الميركاتو الشتوي الجاري حيث عقد النادي الإنجليزي اتفاق مع بورتو بخصوص ضمن لويس دياز الجناح الكولومبي للفريق بسعر 37 مليون إسترليني إلى جانب المكافآت.

وبحسب صحيفة ميرو البريطانية أن وجود دياز في الفريق الإنجليزي سوف يقوي من خيارات الريدز الهجومية كما أنه بمثابة جرس إنذار من الإدارة لماني.

وأشارت الصحيفة إلى أن عقد ماني مع ليفربول سوف ينتهي خلال صيف العام المقبل، ولا يوجد أي تحرك فعلي من الإدارة بخصوص التجديد.

وأوضحت أن أداء دياز القوي سوف يؤثر بالسلب على مركز ماني في الجناح الأيسر، وسوف يمثل طلقة تهديد له خلال الموسم الراهن في حالة استمرار تراجع مستوي اللاعب السنغالي مما قد يدفع النادي إلى بيعه.

توقيع ليفربول مع دياز
توقيع ليفربول مع دياز

وأشارت الصحيفة أن حالة ماني في ليفربول مختلفة عن اللاعب المصري محمد صلاح الذي لا يمكن للفريق التخلي عنه، مضيفة أن بيع ماني في الصيف القادم سوف يساعد ليفربول على إعطاء صلاح المرتب الذي يطلبه حتى يجدد عقده مع النادي.

وأكدت على أن المدير الفني للريدز يورجن كلوب مصمم على عدم خسارة ماني بتلك الطريق، ولكن الأمر سوف يحسم في حالة الاختيار بين تجديد عقد صلاح واستمرار اللاعب السنغالي.

والجدير بالذكر أن صلاح وماني سوف يتواجهان كخصمان في مباراة مصر والسنغال المقبل ضمن تصفيات أفريقيا لمونديال قطر 2022.