التخطي إلى المحتوى

تعاني معظم دول العالم خلال الفترة الحالية من انتشار متحور كورونا الجديد والذي يدعي ” أوميكرون ” والذي تم اكتشافه منذ شهور قليلة ، حيث تنادي كافة الدول والحكومات ومنظمات الصحة العالمية وتحذر بشدة الموطنين من ضرورة الأخذ بعوامل الأمان والسلامة واتباع التعليمات من أجل تخطي هذه المرحلة والقضاء علي انتشار الفيروس ، والحفاظ علي الأرواح بقدر المستطاع .

 

جدير بالذكر أن المسئولة الطبية ببرنامج الوقاية من مخاطر العدوي بالمكتب الإقليمي بمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط الدكتور ” شيوري كوداما ” قد أوضحت قيام منظمة الصحة العالمية بطرح أنواع جديدة من الأدوية من أجل مكافحة متحور كورونا الجديد مشيرة إلي أن الأدوية الجديدة خاصة بالحالات البسيطة والمتوسطة وكبار السن ذوي الأمراض المزمنة ، حيث أوضحت أن أعراض أوميكرون تتفاوت من شخص لآخر ، نافية أن يكون فقدان حاستي الشم والتذوق من بينها ، حيث أن ” أوميكرون ” يستهدف إصابة الجزء العلوي من الجهاز التنفسي ، كما أن الوفيات الناتجة عنه قليلة للغاية ، مؤكدة أن كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة هم الأكثر عرضة للخطر .

 

وقد تابعت الدكتورة ” رنا الحجة ” التي تعمل بمنصب مدير بمنظمة الصحة العالمية متمنية أن يكون متحور أوميكرون هو البداية نحو التخلص من فيروس كورونا بشكل نهائي حيث اوضحت اأننا لا نزال في مرحلة الخطر وأن علي المواطنين الحصول علي اللقاح من أجل تعزيز المناعة من أجل مقاومة الفيروس ومتحوراته التي تظهر من آن لآخر ، مختتمة حديثها بأن الحفاظ علي الإجراءات الاحترازية من أهم الوسائل للبقاء سالمين معافين من خطر الإصابة بفيروس كورونا .