التخطي إلى المحتوى

كشفت وزارة المالية بمصر، في بيان قامت بنشره، عن بدأها في أعمال صرف رواتب العاملين بمختلف الوزارات والهيئات والمؤسسات الحكومية بالدولة، لشهر يناير 2022، بداية من غدًا الاثنين الموافق 24 من الشهر، وستبدأ الوزارة بحسب البيان الذي تم نشره، صرف رواتب العاملين في 33 وزارة وهيئة تابعة للدولة باليوم الأول، وستستكمل صرف الرواتب على مدار أيام “25 يناير و26 و30 و31″، لتنتهي خلال تلك الفترة من صرف رواتب جميع العاملين بالدولة.

إجراء هام من وزارة المالية

وأكدت الوزارة في بيانها على جميع العاملين بالدولة، بضرورة تجنب التزاحم والتكدس على ماكينات الصراف الآلي خلال عملية صرف الرواتب، مضيفة أن رواتب الشهر ستكون متاحة بالماكينات بداية من الموعد المعلن، وبالتالي يمكن للموظفين صرفها في أي وقت بعدها، وأشارت الوزارة أن هذا القرار يأتي على خلفية ما أعلنت عنه الجهات الصحية من إجراءات احترازية لمواجهة أزمة كورونا.

ويأتي هذا من الدولة، على خلفية ما شهدته بالفترة الأخيرة، من ارتفاع ملحوظ في أعداد المصابين بعدوى كورونا، مع ظهور المتحور الجديد “أوميكرون”، والذي رفع أعداد المصابين بشكل ملحوظ على مستوى العالم، بجانب حالة التقلبات والاضطرابات الجوية التي تشهدها مصر بالفترة الحالية، والتي تزيد من معدلات الإصابة مع ميل المواطنين بحسب ثقافتهم لإغلاق النوافذ وتقليل التهوية، للتعامل مع نسمات البرد المصاحبة لفصل الشتاء.

إجراء هام من وزارة المالية
إجراء هام من وزارة المالية

وتقوم الجهات الحكومية المسؤولة بالفترة الحالية، بمتابعة دقيقة للوضع وآخر المستجدات، لتتمكن بالفترة المقبلة من اتخاذ الإجراءات المناسبة للمرور من هذه الأزمة بسلام، ولكن أبرز التوجيهات التي صدرت عن الحكومة بخصوص الوضع الحالي، كانت أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية المعلنة من الجهات الصحية، والإسراع في التسجيل والحصول على لقاح كورونا من الوزارة.